التعليم: لا صحة لإلغاء التربية الموسيقية من المدارس

كتبت سارة علام    |   السبت 23 - 2 - 2013 15:28

أكدت وزارة التربية والتعليم أن الأنشطة المدرسية “الرياضية والفنية والموسيقية والصحفية والكشفية وغيرها” جزء لا يتجزأ من المنهج التربوى والتعليمى بل هى أهم عوامل الجذب للمدرسة، وأنها تؤمن بالتربية الشاملة على المستوى المعرفى والوجدانى والمهارى.

ونفى الدكتور إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم ما تردد عن إلغاء مادة التربية الموسيقية فى المدارس، فى بيان له اليوم السبت، مشيرا إلى إلى أن التربية الموسيقية جزء أصيل من التربية الوجدانية والمهارية، ومكون أساسى من مكونات الشخصية الإنسانية، مضيفا أن الوزارة تسعى إلى استعادة تاريخها العريق بالمدارس المصرية حين كان لها حجرات خاصة بها ومعلمون متخصصون قدموا لمصر جيل المبدعين والعمالقة فى الفن والموسيقى.

وقال غنيم إن الوزارة استقبلت عدداً غير قليل من فنانى مصر المبدعين فى مجال السينما والمسرح والغناء والموسيقى للاستفادة من خبراتهم فى الارتقاء بالنشاطات الفنية والموسيقية والمسرحية، فضلاً عن دعوتهم لزيارة المدارس كنماذج مصرية ناجحة ومبدعة.

ولفت إلى حرص الوزارة على بداية الطابور المدرسى الصباحى بالنشيد الوطنى المصحوب بالعزف الموسيقى حيث يعد التزاماً مدرسياً ثابتاً يؤجج المشاعر الوطنية ويرتقى بالذوق العام لأبنائنا الطلاب، وشدد الوزير على تحرى الدقة فى نشر المعلومات وضرورة التواصل مع الوزارة لتدقيق الأخبار حفاظاً على المصداقية ومنعاً لإثارة البلبلة .

شاهد أيضا

اضف تعليق

اضف تعليق

البريد الالكترونى لن يتم نشره

الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً