فلسفة – الباب الأول| اساليب التفكير ومكانه الاسلوب الفلسفى

الجمعة, 01, فبراير 2013

اساليب التفكير ومكانه الاسلوب الفلسفى

المقصود بالتفكير والأساليب

أ- التفكير: هو مجموعة العمليات العقلية الراقية التى يقوم بها الإنسان بهدف حل مشكلة ما أو تفسير موقف غامض.
ب- الأساليب: هى مجموعة الطرق المختلفة التى يعبر بها الإنسان عن تفكيره وقد يكون بعضها بدائياً والآخر علمياً متطوراً.

إختلاف أساليب التفكير وتنوعها:

تختلف أساليب التفكير من فرد إلى آخر ومن بيئة لأخرى ومن عصر إلى عصر لأن الناس لا يفكرون بطريقة واحدة وواضحة.
مثال: تختلف طريقة تفكير الإنسان البدائى عن الإنسان المتحضر والطفل الصغير عن الرجل الناضج.

أنواع أساليب التفكير الإنسانى

أولاً: الأسلوب الخرافى
ثانياً: الأسلوب الدينى
ثالثاً: الأسلوب الفلسفى
رابعاً: الأسلوب العلمى

أولاً: الأسلوب الخرافى

يفسر الظاهرة الطبيعية مثل المطر بعلل غيبية وأساليب وهمية لعجز عقليته عن معرفة الأسباب الحقيقية ويعتقد بوجود عدة آلهة يختص كل آله منها بظاهرة طبيعية معينة وإذا زادت الظاهرة سوءاً فهذا يرجع إلى غضب الآلهة ومن ثم يكون حل هذه المشكلة تقديم القرابين للآله الغاضب ويتسم الأسلوب الخرافى بأنه بدائى غير منطقى.

ثانياً: الأسلوب الدينى

يفسر الظاهرة الطبيعية مثل المطر بإرجاعها إلى قدرة الله ويعتبر هذه الظاهرة دليلاً على وجود الله وقدرته التى تفوق قدرة الإنسان العاجز ويكون ذلك دافعاً للإيمان العميق بالله سبحانه وتعالى ولذلك يتسم الأسلوب الدينى بأنه إيمانى يربط الأحداث بقدرة الله سبحانه وتعالى.

ثالثاً: الأسلوب الفلسفى

يفسر الظاهرة الطبيعية مثل الخير والشر تفسيراً كلياً على أساس عقلى وذلك بربط الظواهر الجزئية الدالة على الظاهرة مع بعضها البعض وتكوين حقيقة كلية منها يمكن دراستها على أساس عقلى ولذلك يصل الفيلسوف إلى العلل البعيدة للظاهرة.

رابعاً: الأسلوب العلمى

يفسر الظاهرة الطبيعية مثل المطر بأسبابها الحقيقية المادية المباشرة التى يمكن التأكد من صحتها بالتجربة ويهدف العالم إلى التوصل إلى قانون علمى يفسر به الظاهرة ولذلك يتسم الأسلوب العلمى بأنه حسى تجريبى (مادى).

التعريفات العامة للفلسفة

الأصل اللغوى لكلمة فلسفة:
كلمة فلسفة كلمة يونانية الأصل تتكون من مقطعين هما (فيلو : بمعنى حب) و (سوفيا: بمعنى حكمة) أى أن الفلسفة عند اليونانيين القدماء تعنى حب الحكمة.

والحكمة هى:

المعرفة العقلية الراقية والتفسير الكلى لحقائق الوجود وأختلف تعريف الفلسفة من فيلسوف لآخر من مجتمع لآخر لأن الفلسفة تتاثر بالطابع الفردى للفيلسوف وتجاربه الخاصة وظروف المجتمع ورغم إختلاف تعريفات الفلسفة إلا أنها لا تخرج عن الإطار العام لمعنى الفلسفة وهو حب الحكمة.

اهم تعريفات الفلسفة

1- الفلسفة علم المعرفة الكلية المطلوبة لذاتها: لأن الفلسفة هى علم العلوم
وتدرس ظواهر الوجود دراسة كلية شاملة وليس دراسة جزئية متخصصة عكس العلوم الأخرى وكل ما يثيره العقل البشرى من أسئلة كلية مثل ما اصل الوجود – مشكلة الحرية.
2- الفلسفة علم المبادئ الأولى لكل ظواهر الوجود:
تهتم الفلسفة بالبحث عن العلل البعيدة ولا يكتفى الفيلسوف بالبحث عن العلل القريبة وعندما يصل الفيلسوف إلى العلل البعيدة يرتبها فى ترتيب منطقى يعرف بأسم المذهب الفلسفى أو التفسيرى الذى يفسر به الفيلسوف ظواهر الوجود ويرتبط التعريف الثانى بالتعريف الأول لأن الفيلسوف عندما يصل إلى العلل البعيدة يكون منها حقائق كلية.
3- الفلسفة وجهات نظر فردية عقلية خاصة
بمعنى أن الفيلسوف يدلى بوجهة نظره حول ظاهرة معينة على هيئة رأى معين ويدعم رايه بالأدلة الكافية متأثراً بخبراته الخاصة وظروف مجتمعه ويمكن لفيلسوف آخر يدلى بوجهة نظره حول نفس الظاهرة ولكن على هيئة رأى مخالف ويدعم رأيه بالأدلة الكافية وهذا لا يعنى أن أحد
الفلاسفة على صواب والآخر على خطأ لكن كل فيلسوف على صواب ما دام يدعم رأيه بالأدلة الكافية.

مباحث الفلسفة ومشكلاتها الأساسية

تحول موضوع الفلسفة من كل المعارف إلى بعض المباحث:
أ‌- كانت الفلسفة قديما علم العلوم وتضم كل أنواع العلوم على مختلف أنواعها وتناول فلاسفة اليونان القدماء والعصر الوسيط موضوعات الطبيعة وأمور الحياة بالدراسة على أساس عقلى (مثل: أرسطو).
ب‌- فى بداية عصر النهضة أكتشف العلماء المنهج التجريبى وبدأت العلوم المختلفة تنفصل عن الفلسفة لعدم ملائمة المنهج العقلى لطبيعتها.

المباحث الرئيسية للفلسفة

أولاً: مبحث الوجود ومشكلاته (الأنطولوجيا):

أ‌- يهتم بدراسة الوجود ككل وليس دراسة جزئية متخصصة مثل العلوم الأخرى ويدرس ما بعد الطبيعة وهذا ما يعرف بأسم الميتافيزيقا أى ما بعد الطبيعة وإكتشاف القوانين التى تفسر حقيقة الوجود.
أهم المشكلات التى يدرسها هى: إكتشاف قوانين المادة والحركة فى الوجود وهل هى عشوائية أو منظمة وما صلتها بالله؟ ومما يتكون هذا الوجود؟ هل هو يتكون من المادة فقط أو الروح أم الأثنين معا؟

المباحث الرئيسية للفلسفة

ثانياً: مبحث المعرفة ومشكلاته (الايستمولوجيا):

أ‌- يرتبط بالمبحث السابق ويهتم بمعرفة الوجود ككل ووسائل إدراكه.
ويهتم أيضاً بدراسة المعرفة الإنسانية وهل هى يقينية لا يمكن الشك فيها أم عاجزة يمكن الشك فيها وما هى وسائل المعرفة عند الإنسان هل هى الحواس أم العقل أم الحدس وإيهما أكثر دقة.

مبحث القيم ومشكلاته (الاكسيولوجيا)

يهتم بدراسة المثل العليا التى يسعى الإنسان إلى تحقيقها وهى:
‌أ- قيمة الحق: يدرسها علم المنطق ويهتم بوضع المبادئ الاساسية للتفكير الصحيح حتى لا يقع الإنسان فى الخطأ.
‌ب- قيمة الخير: يدرسها علم الأخلاق ويهتم بوضع المبادئ التى يجب على الإنسان إتباعها فى سلوكه حتى نصفه بالخير.
قيمة الجمال: يدرسها علم الجمال ويضع المبادئ التى يجب توافرها فى أى عمل من الأعمال حتى نصفه بالجمال.

الاكسيولوجيا
- قيمة الحف
- قيمة الخير
- قيمة الجمال
المباحث الفرعية للفلسفة

توجد ثلاث مباحث فرعية هى:

1- فلسفة الدين: تهدف إلى تدعيم الإيمان بالله بالأدلة العقلية والبراهين المنطقية وكشف الإعتقاد والإيمان.
2- فلسفة القانون: تهدف إلى معرفة المبادئ الثابتة التى يقوم عليها القانون ومدى علاقته بفكرة العدالة والحرية والإلزام الخلقى.
فلسفة التاريخ: تهدف إلى معرفة الأسباب التى تؤدى إلى تطور المجتمع ولا تهتم بترتيب الأحداث التاريخية.

المباحث الفرعية للفلسفة

- فلسفة الدين
- فلسفة القانون
- فلسفىة التاريخ

شاهد أيضا

اضف تعليق

اضف تعليق

البريد الالكترونى لن يتم نشره

الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً